الإثنين , 29 مايو 2017
الرئيسية » مقالات » 7 مفاتيح للشخصية الايجابية

7 مفاتيح للشخصية الايجابية

image002

ضمانات النجاح، التوازن في الحياة، الثقة بالنفس، احترام الذات، كيف تكون الأفضل، قانون الجذب، السلوك الايجابي، التعليم الذاتي.

نظامك العقلي يحدد بشكل كبير شخصيتك وصفاتك وتقريبا كل شئ يحدث لك فى الحياة.

ما هو النظام العقلي؟ استمر فى القراءة وستعرف ما هو …..

عندما تقوم بتغذية عقلك بسلوكيات ايجابية، كتب، محادثات، برامج سماعية وأفكار فأنت تطوّر سلوك وشخصية أكثر إيجابية. سوف تصبح أكثر إقناعا وتأثيرا. وسوف تستمتع بالثقة في النفس واحترام الذات. هؤلاء الذين يتعاملون مع الكمبيوتر يستخدمون مصطلح “G.I.G.O.”  وهي تعني “النفايات الداخلة والنفايات الخارجة” ولكن العكس أيضا صحيح “الفوائد الداخلة والفوائد الخارجة”.

عندما تتخذ قرار واضح ولا شك فيه بأنك ستقوم بالسيطرة الكاملة على عقلك وتقوم بإزالة كل العواطف السلبية التي من الممكن أن تجرك إلى الماضي، وتصبح شخص إيجابي بشكل كامل يمكنك بالفعل تغيير شخصيتك بالكامل.

اللياقة العقلية تشبه تماما اللياقة البدنية. عندما تقوم بتطوير مستويات أعلى من احترام الذات والسلوكيات الايجابية عن طريق التدريب والممارسة. وهذه هي الـ 7 مفاتيح لكى تصبح شخصية إيجابية تماما :

1. التأكيدات الإيجابية

تحدث إلى نفسك بإيجابية، تحكم في محادثاتك الداخلية. استخدم التأكيدات الإيجابية في التعبيرات التي تدل على الحاضر مثل :

“أنا أحب نفسي”

“يمكنني عمل ذلك”

“أنا أحسّ بحماس”

“أستطيع تحمل المسؤلية”

نعتقد أن 95% من العواطف يتم تحديدها عن طريق التحدث مع نفسك على مدار اليوم. ولكن الحقيقة الضارة هي أنه إذا لم تتحدث عمدا وعن وعي إلى نفسك بطريقة إيجابية وبناءة سوف تفكر بتلقائية في الأشياء التي تجعلك غير سعيد وتسبب لك القلق والازعاج.

كما قلنا من قبل، عقلك هو عبارة عن حديقة. إذا لم تزرع فيها الزهور والنباتات عمدا، ستنمو الحشائش فيها بتلقائية دون أي تدخل على الإطلاق.

2. التصوّر الإيجابي

ربما القدرة الأكثر فاعلية التي تمتلكها هي القدرة على التخيّل ورؤية أهدافك قد تم تحقيقها بالفعل. قم بانشاء صورة شيقة لأهدافك وحياتك المثالية وقم بتكرار هذه الصورة في عقلك مرة بعد مرة.

كل التحسينات في حياتك تبدأ بتحسينات في صورك العقلية. فكما تتصوّر نفسك من الداخل، سوف تصبح هذا الشخص من الخارج.

3. الأشخاص الإيجابيين

اختيارك للأشخاص الذين تعيش وتعمل وترتبط بهما سيكون له التأثير الأكبر على عواطفك ونجاحك أكثر من أيّ عامل آخر. قرر من اليوم الارتباط بالناجحين والأشخاص الإيجابيين والأشخاص السعداء والمتفائلين وهؤلاء الذين يخططون بالذهاب بحياتهم إلى مكان ما.

4. الغذاء الإيجابي للعقل

كما أن صحة جسمك يرتبط بمدى صحة الطعام الذي تأكله -الطعام البروتيني- أيضا يتم قياس صحة عقلك بمدى صحة الـ”البروتين العقلي” أكثر من “الحلوى العقلية”. اقرأ الكتب، المجلات والمقالات التعليمية والتحفيزية والإلهامية.

قم بتغذية عقلك بالمعلومات والأفكار البناءة والتي تجعلك تشعر بالسعادة والثقة في نفسك وفي العالم من حولك.

استمع إلى البرامج الصوتية البناءة والإيجابية سواء في سيارتك أو في مشغل الـMP3 أو على الأيبود خاصة. قم بتغذية عقلك باستمرار بالرسائل الإيجابية والتي سوف تساعدك في التفكير والتصرف بشكل أفضل والتي تجعلك أكثر فاعلية وجدارة في مجالك. قم بمشاهدة الفيديوهات الإيجابية وبرامج التلفاز التعليمية والمحاضرات على الانترنت أو أيّ مواد أخرى تساعدك في زيادة معرفتك وتجعلك تشعر بالرضا عن نفسك وعن حياتك.

5. التدريب والتطوير الإيجابي

غالبا كل شخص في مجتمعنا يبدأ بموارد محدودة وأحيانا بدون أموال على الإطلاق. تقديريا كل الثروات بدأت ببيع خدمات شخصية من نوع ما. كل الأشخاص الذين على القمة اليوم كانو يوما في القاع وأحيانا وقعوا في القاع عدة مرات.

معجزة التعلم مدى الحياة والتحسين الشخصي هو ما يأخذك من الفقر إلى الثراء، من الشقاء إلى الرفاهية، ومن الفشل إلى النجاح والاستقلال المادي.

وكما قال جيم رون “التعليم الرسمي سوف يُكسبك قوت يومك، التعليم الذاتي سوف يُكسبك ثروة”.

عندما تكرس نفسك للتعليم والنمو وعلى أن تصبح أفضل وأكثر فاعلية في الأفكار والأفعال يمكنك أن تأخذ السيطرة الكاملة على حياتك وأن تزيد من سرعة صعودك للمستويات الأعلى بشكل رائع.

6. العادات الصحية الإيجابية

قم بالعناية جيدا بالصحة البدنية. قرر اليوم أن تكون في الثمانينيات أو التسعينيات أو حتى المئة سنة ولا تزال تستطيع الرقص والإستمتاع بالطبيعة الخلابة. قم بتناول الغذاء الصحي الممتلئ بالبروتين والعناصر الغذائية الأخرى وتناولهم بانتظام وتوازن صحيح. النظام الغذائى الجيد سوف يكون له تأثير لحظي وايجابي على أفكارك ومشاعرك.

قرر أن تقوم بعمل تمرينات منتظمة على الاقل 200 دقيقة حركة في الأسبوع، سواء كانت مشي، جري، سباحة، ركوب دراجة أو التمرن على الأجهزة في الصالة الرياضية. عندما تقوم بالتمرن على أسس منتظمة سوف تشعر بسعادة وصحة أكثر وسوف تتعرض لمستويات أقل من الضغوط والتعب عن الشخص الذي يجلس على الأريكة ويشاهد التلفاز طوال الليل.

قم بأخذ استراحات مخصوصة للاسترخاء. سوف تحتاج إلى شحن بطاريتك بأسس منتظمة خاصة عندما تدخل في فترات من الضغوط والصعوبات.

فاينس لومباردي قال ذات مرة : “التعب والارهاق ينال منا جميعا”.

أحد الأسباب التي تدفعنا إلى المشاعر السلبية هي العادات السيئة للأكل، الحرمان من النوم، نقص التمرين، والعمل الغير متوقف. اسعى إلى التوازن في حياتك.

7. التوقعات الإيجابية

تطبيق قانون الجذب هو أحد التقنيات القوية التي يمكنك استخدامها لتصبح شخص إيجابي وأيضا لتضمن النواتج الإيجابية ونتائج أفضل في حياتك. توقعاتك سوف تصبح الدافع الأكبر لإشباع رغباتك وتحقيق طموحاتك.

أيا كان ما تتوقعه -بالثقة- يمكن تحقيقه في حياتك. حيث يمكنك التحكم في توقعاتك ومن ثمّ يمكنك دائما توقع الأفضل.

توقع أن تكون ناجحاً.

توقع أن تكون مشهوراً عندما تقابل أشخاص جدد. توقع أن تحقق أهداف عظيمة وأن تخلق حياة رائعة لنفسك. عندما تتوقع الأشياء الجيدة فإنها سوف تحدث وسيكون من النادر أن تصاب بالإحباط.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *